المواضيع الأخيرة

» تمارين لشد عضلات البطن
الجمعة نوفمبر 27, 2009 6:04 pm من طرف جاسمينm

» البطاقه العائليه للحبيب المحبوب...!!صلوات الله عليه...!! افضل موضوع تراه عيناك
الجمعة نوفمبر 27, 2009 11:56 am من طرف جاسمينm

» وصف الجنة لابن القيم
الجمعة نوفمبر 27, 2009 11:53 am من طرف جاسمينm

» أحكام سجود السهو بالصور
الجمعة نوفمبر 27, 2009 11:50 am من طرف جاسمينm

» طريقة عمل خل التفاح بنفسك فى البيت
الخميس يوليو 23, 2009 8:04 pm من طرف اورتيجا

» ريال مدريد يطالب بلعب مبارياته الموسم المقبل عصر كل أحد
الخميس يوليو 16, 2009 12:53 pm من طرف اورتيجا

» باركر مهاجم جنوب أفريقيا ينضم لتفينتي الهولندي
الخميس يوليو 16, 2009 12:51 pm من طرف اورتيجا

» هليب يهاجم تبديلات جوارديولا و يصفها بأنها تحطم ثقة اللاعبين
الخميس يوليو 16, 2009 12:47 pm من طرف اورتيجا

» بشرى لمرضى سرطان العين
الخميس يوليو 16, 2009 12:35 pm من طرف اورتيجا

التبادل الاعلاني


    أزمة «بنزين ٨٠» تتصاعد: المستهلكون يتهمون أصحاب المحطات بالتواطؤ

    شاطر
    avatar
    الفارس الغامض
    عضو جديد

    ض13 أزمة «بنزين ٨٠» تتصاعد: المستهلكون يتهمون أصحاب المحطات بالتواطؤ

    مُساهمة من طرف الفارس الغامض في الثلاثاء مارس 31, 2009 12:57 pm

    بسم الله الرحمن الرحيم


    كتب غادة عبدالحافظ وعماد الشاذلى وأمل عباس وخليل عبادى ٣١/ ٣/ ٢٠٠٩

    أزمة اختفاء بنزين ٨٠ فى المحافظات تصاعدت واتهم عدد كبير من المستهلكين المسؤولين وأصحاب محطات الوقود، بالتسبب فى الأزمة، وذلك بتواطئهم معًا فى بيع الكميات المطروحة والمقررة لكل محافظة فى السوق السوداء، وبالتالى لا يصل البنزين إلى مستحقيه.

    ووصلت الأزمة إلى ذروتها فى الدقهلية لليوم الرابع على التوالى، حيث شهدت معظم محطات الوقود على مستوى المحافظة تكدس مئات السيارات فى طوابير طويلة أعاقت حركة المرور، ورفعت بعض المحطات لافتات «لا يوجد بنزين ٨٠».

    وأرجع أحمد محمد عبدالحميد، وكيل شركة مصر للبترول، سبب الأزمة فى الدقهلية إلى انخفاض حصة محافظة الدقهلية، حيث يتم ضخ ٨٠٠ ألف لتر من بنزين ٨٠ إلى طنطا من الإسكندرية، ولكن لا يصل للدقهلية من هذه الكمية سوى ٢٠٠ ألف لتر فقط من خلال فرع شاوة، بينما تحصل طنطا على باقى الكميات رغم الفارق فى عدد السكان والضغط على محطات البنزين.

    وأشار إلى رفض المسؤولين بطنطا ضخ البنزين عن طريق الخطوط مباشرة، كما كان يحدث فى السابق، بل يتم نقل الكميات بالحاويات مما يؤدى إلى تأخر فترات النقل والتزويد فى المحطات.

    وفى السويس، أكد عدد كبير من المستهلكين اختفاء بنزين ٨٠ تمامًا من شتى أنحاء المحافظة، وبرر أصحاب محطات الوقود لقائدى السيارات اختفاءه بانقطاع تيار الكهرباء، وعطل ماكينات التموين، وكذلك لعدم وجوده نهائيًا بالسويس.

    وأشار عدد آخر من المستهلكين إلى أن بنزين ٨٠ متوافر بالمحطات، ولكن يدعى أصحاب المحطات اختفاءه لتحريك أسعاره فى وقت لاحق خاصة أن سعر اللتر الواحد ٩٠ قرشًا ويعد رخيصًا بالمقارنة ببنزين ٩٠ و٩٢.

    وفى دمياط، امتدت الطوابير أمام بعض محطات تموين الوقود انتظارا للحصول على بنزين ٨٠ الذى لا يوجد سوى ساعات قليلة ثم تعاود الأزمة اشتعالها مرة أخرى. وتساءل عبده الصياد، سائق تاكسى، لماذا تتجاهل الحكومة هذه الأزمة التى تمثل عبئًا على المستهلكين الذين يضطرون إلى شراء بنزين ٩٠ و٩٢ اللذين يزيد سعرهما عن بنزين ٨٠.
    avatar
    جاسمينm
    المدير العام
    المدير العام

    ض13 رد: أزمة «بنزين ٨٠» تتصاعد: المستهلكون يتهمون أصحاب المحطات بالتواطؤ

    مُساهمة من طرف جاسمينm في الأربعاء أبريل 01, 2009 5:03 pm


    تسلم ايدك يا الفارس الغامض
    وربنا يستر بقى مادام البنزين
    فيه ازمة يبقى المواصلات هتولع هههههههههه
    تحياتى

      الوقت/التاريخ الآن هو الإثنين ديسمبر 11, 2017 11:26 pm